الرئيسية / الشأن الفلسطيني / اخر الاخبار / العدو يخشى من ردة فعل المقاومة بغزة على خلفية الاعتداءات في القدس

العدو يخشى من ردة فعل المقاومة بغزة على خلفية الاعتداءات في القدس

تشير تقديرات أجهزة أمن العدو إلى أن المقاومة بغزة سترد على اعتداءات شرطة العدو ومستوطنيه على الفلسطينيين في القدس المُحتلة، وذلك حسبما نشرت صحيفة معاريف العبرية.

واعتبرت أجهزة أمن العدو بأن تصريحات محمد حمادة المتحدث باسم حماس في القدس أمس،خطيرة  والذي حذر فيها العدو من مغبة استمرار عدوانه على حي الشيخ جراح بقوله: “الصهاينة يعبثون بصواعق التفجير، والمقاومة لن تتردد بالدفاع عن الشيخ جراح”.

طالب حمادة الفلسطينيين بالتعبئة للدفاع عن سكان الحي.

ورغم الهدوء النسبي خلال الأشهر الماضية بعد معركة سيف القدس في أيار/مايو الماضي، إلا أن الوضع في القدس ممكن أن يتطور إلى تصعيد مع قطاع غزة.

وقال المحلل العسكري للصحيفة العبرية ” تال ليف رم”: “كما كان الحال مع حارس الأسوار، تعلمت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية بأن ارتفاع حرارة التوتر في القدس يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع درجة التصعيد قطاع غزة، وبمعنى آخر، تأخذ الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تهديدات حماس على محمل الجد، وتدرك أنه يجب عليها أن تكون مستعدة لمثل هذا الاحتمال”.

شاهد: الاحتلال يعدم فلسطينيا بالرصاص بالقرب من نابلس

شاهد…مأساة “الشيخ جراح” بالقدس…القصة الكاملة

شاهد: شهيدان ومصاب بالقرب من جنين برصاص الاحتلال

وبحسب هذه التقديرات، فإن عناصر حماس الذين عززوا موقفهم “كمدافعين عن القدس” في أثناء معركة سيف القدس لن يقفوا متفرجين على ما يحدث في الشيخ جراح والقدس المحتلة خصوصاً، وأن التنظيم التزم بقيادة خط الصقور ضد كيان العدو وبالتوافق والتنسيق مع الجهاد الإسلامي -حسب المحلل العسكري للصحيفة-.

وأضاف أن حماس كثفت في الأشهر الأخيرة من جهودها في قطاع غزة لتحسين قدراتها الصاروخية وأسلحتها الأخرى، لتحقيق مستوى عالٍ من الدقة من شأنه تغيير قدراتها بشكل جذري في التصويب وضرب الأهداف، مع استعادة نظام الأنفاق الدفاعي والهجومي، والذي يأتي ضمن استراتيجية حماس بعد المعركة الأخيرة في إعادة تأهيل قطاع غزة وتعزيز تراكم القوة العسكرية.

المصدر/ الهدهد

شاهد أيضاً

بالأنفاق والطائرات المسيرة والدرجات المائية : هكذا تستعد حماس للمواجهة القادمة

ترجمة : أمين خلف الله يدعوت أحرنوت / إليور ليفي بعد مرور عام على عملية …

%d مدونون معجبون بهذه: