الرئيسية / الشأن الفلسطيني / الاسرى / استشهاد اسير فلسطيني في سجون الاحتلال بسبب الاهمال الطبي

استشهاد اسير فلسطيني في سجون الاحتلال بسبب الاهمال الطبي

القدس المحتلة  – غزة برس:

استشهد الأسير المقدسي المحرر محمد عيادة صلاح الدين من بلدة حزما نتيجة الإهمال الطبي في سجون الاحتلال

وكان نادي الأسير الفلسطيني، قد اكد في شهر اغسطس الماضي  إصابة الأسير محمد عايد صلاح الدين (20 عاما)، بمرض السرطان، وأن وضعه الصحي خطير.

الاحتلال يزعم اسقاط طائرة مسيرة للمقاومة في غزة

حماس ترفض مقترح اسرائيلي لصفقة تبادل أسرى مقابل مشارع اقتصادية بغزة

وأوضح نادي الأسير أن “الأسير صلاح الدين من بلدة حزما، نُقل  من سجن ‘عوفر’ إلى مستشفى مدني تابع للاحتلال، وهناك تأكدت إصابته بالسرطان بعد أن أجريت له فحوصات طبية، علما أنه يقبع اليوم فيما يسمى بعيادة سجن الرملة”.

وأشار النادي إلى أن “إدارة سجون الاحتلال تدعي أن صلاح الدين مصاب بالسرطان منذ سنوات، علما أنه معتقل منذ يوم السابع من نيسان/ أبريل 2019، وهو محكوم بالسّجن لمدة عامين، وتبقى من حكمه ثمانية أشهر، ومن المفترض أن تُعقد له جلسة محكمة للنظر بالإفراج المبكر عنه لم تحدد بعد”.

يذكر ان “قرابة 700 أسير في سجون الاحتلال هم من المرضى، منهم قرابة 300 أسير يعانون من أمراض مزمنة، وبينهم أكثر من عشرة أسرى يعانون من السرطان والأورام”.

شاهد أيضاً

إصابة 15 أسيرًا بفيروس كورونا وارتفاع الحصيلة في سجون الاحتلال إلى 265

قال نادي الأسير، إن 15 أسيرًا في سجن “ريمون”، أصيبوا بفيروس “كورونا”، ليرتفع عدد الإصابات …

%d مدونون معجبون بهذه: