الرئيسية / شئون إسرائيلية / لماذا يتخوف الاحتلال من اندلاع موجة تصعيد جديدة بالضفة؟

لماذا يتخوف الاحتلال من اندلاع موجة تصعيد جديدة بالضفة؟

حذّرت المنظومة الأمنية لدى الاحتلال من اندلاع موجة تصعيد جديدة بالضفة المحتلة، بسبب عنف المستوطنين المستمر ضد الفلسطينيين.

وأعربت المنظومة الأمنية –بحسب صحيفة “هآرتس الإسرائيلية”- عن قلقها من تصاعد عنف المستوطنين، ضد الفلسطينيين وعناصر الشرطة، وقوات الاحتلال بالضفة.

إسرائيل تُجبر مقدسيَيْن على هدم شقتيهما بالقدس

الجمعية العامة تتبنى 6 قرارات لصالح فلسطين بأغلبية ساحقة

المسحال:  الخطوات التي تنوي الوكالة اتخاذها لا يمكن تمريرها لأنها وسيلة لإنهاء المؤسسة وكان لا بد من اعلان نزاع العمل

وبحسب الصحيفة، فقد تم الإبلاغ عن وقوع 370 حادثة عنف من المستوطنين خلال 2020، منها نحو 10% كانت ضد أفراد شرطة الاحتلال أو جيشه، إضافة لحوالي 206 حوادث، وقعت تحت بند جريمة قومية، شملت هجمات وتخريب ممتلكات وقذف حجارة تجاه الفلسطينيين، قام بها عناصر شبيبة التلال الإرهابية.

ووفقاً للصحيفة، أكد مصدر في المنظومة الأمنية ، أن شرطة الاحتلال، فقدت سيطرتها على سلوك هذا التنظيم الإرهابي، الذي قد يؤدي بالنهاية الى كارثة قومية، قد يشعل موجة تصعيد بالضفة.

المصدر/ الوطنية

شاهد أيضاً

إسرائيل ترفع حالة التأهب في البحر الأحمر تحسبا من “انتقام إيراني”

رفع الجيش الإسرائيلي من مستوى تأهب قواته في البحر الأحمر، تحسبا من هجمات “انتقامية إيرانية” …

%d مدونون معجبون بهذه: