الرئيسية / شئون إسرائيلية / تقرير : ربع سكان كيان العدو يعيشون في فقر

تقرير : ربع سكان كيان العدو يعيشون في فقر

أمين خلف الله- غزة برس:

وفقًا لتقرير الفقر لمنظمة ” لتيت” ربع سكان كيان العدو معرضون لخطر الانزلاق إلى الفقر ، وبحسب التقرير ، الذي نشرته صحيفة هارتس العبرية ارتفعت نسبة الأسر القريبة من الفقر من 14٪ قبل أزمة كورونا إلى 23.6٪ هذا العام ، ويعيش 2،540،000 مستوطن بالفعل في فقر ، من بينهم 1،118،000 طفل.
يستند تقرير “لتيت ” عن الفقر الى مجموعة مسوح ميدانية واستطلاعات للراي قامت بها الجمعية المتخصصة في متابعة الفقر في كيان العدو وتقديم المساعدات للمحتاجين إضافة الى تقريرها في متابعة لمؤشر آخر يهدف إلى وصف التغيرات الاقتصادية التي حدثت في المجتمع من خلال الدخل والظروف الأساسية والضائقة المالية حيث أدت أزمة كورونا إلى تفاقم انعدام الأمن الغذائي في الكيان كما انه كان على الأسر التي تعيش في فقر وضيق أن تتعامل مع الاستهلاك الغذائي المرتفع لأطفالها ، الذين كانوا في المنزل أثناء الإغلاق دون أطر تعليمية وبدون مؤسسات تغذية في تلك الأطر.


ويوضح التقرير أنه على عكس الإنفاق على الإيجار أو الضرائب ، فإن الإنفاق على الغذاء مرن وبالتالي ، غالبًا ما يتم تخفيضه في أوقات الضائقة الاقتصادية.
ويشير التقرير الى معظم الأسر التي تعاني من انعدام الأمن الغذائي غير معترف بها من قبل سلطات الرفاه الاجتماعي في الكيان حيث افاد التقرير ، فإن 633 ألف أسرة تعيش في حالة انعدام أمن غذائي ، منها 292 ألف تعيش في حالة انعدام شديد للأمن الغذائي ، ويعيش 774 ألف طفل في حالة انعدام أمن غذائي ، منهم 402 ألف يعيشون في حالة انعدام شديد للأمن الغذائي، فقد أفاد 77٪ من متلقي المساعدات أن الطعام الذي اشتروه لم يكن كافياً ولم يكن لديهم ما يكفي من المال لشراء المزيد.

رئيس الموساد لا يستطيع ان يعطي التزامات شخصية بالموضوع الإيراني

“إسرائيل” أصبحت أكثر حساسية للإصابات وأقل استعدادًا للضحية

خلف الكواليس: اشتباكات بين المُستشارة السياسية ولبيد وكبار المسؤولين في ديوان بينت

بالإضافة إلى ذلك ، أفاد 52٪ من المشاركين في الاستطلاع أنهم قللوا من حجم الوجبات أو تخطوا الوجبات بسبب نقص المال لشراء الطعام. من بين متلقي المساعدات ، وأفاد 8.5٪ أنهم بدأوا في التسول بعد أزمة كورونا ، وأفاد 8.1٪ أنهم صاموا طوال اليوم ، وأفاد 4.4٪ أنهم بدأوا في سرقة الطعام ، وأفاد 3.7٪ أنهم بدأوا في البحث عن الطعام في صناديق.
“وفيما يتعلق بقضايا التوظيف ، تُرك 80.8٪ من متلقي المساعدات بدون مصدر رزق خلال أزمة كورونا أو تضررت سبل عيشهم. كما افاد 10.5٪ من متلقي المساعدات ليس لديهم مكان إقامة دائم ويعيشون مع العائلة أو الأصدقاء أو الملاجئ أو بلا مأوى ، بينما يشير 22.9٪ ممن تلقوا الدعم إلى أن هناك فرصة عالية أو عالية جدًا لضرورة إخلاء مكانهم بسبب صعوبة دفع الإيجار.
40.4٪ من الذين حصلوا على دعم لم يتمكنوا من دفع الفواتير وفواتير المياه في العام الماضي وبالتالي انقطعوا عن الإمداد، أما فيما يتعلق الأمر بالصحة والفقر ، فقد أفاد 67.5٪ بأنهم تخلوا عن شراء الأدوية أو الرعاية الطبية بسبب وضعهم المالي كما أبلغ 27.1٪ من متلقي المساعدات المسنين عن تدهور في صحتهم خلال فترة الكورونا و 32.6٪ من المسنين المستفيدين أفادوا بانخفاض في الغذاء. قال 12.8٪ فقط من كبار متلقي المساعدات إن معاش الشيخوخة يسمح لهم بالعيش بكرامة.

شاهد أيضاً

لماذا تشتري اسرائيل سفن انزال بعد 3 عقود من تخليها عنها ؟

ترجمة: أمين خلف الله ” اسرائيل هيوم” / ليلك شوبل علمت “إسرائيل هيوم” أن إسرائيل …

%d مدونون معجبون بهذه: