الرئيسية / الشأن الفلسطيني / الاسرى / مفوضية الأسرى تحمل للاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة شيخ الأسرى اللواء فؤاد الشوبكي

مفوضية الأسرى تحمل للاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة شيخ الأسرى اللواء فؤاد الشوبكي

غزة – غزة برس:

حملت مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة وممثل حركة فتح في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية للاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة شيخ الأسرى اللواء فؤاد حجازي الشوبكي ( أبو حازم ) الذي تم نقله يوم أمس الأربعاء إلى غرفة الحجر الصحي بأحد السجون الإسرائيلية .

حماس ترفض مقترح اسرائيلي لصفقة تبادل أسرى مقابل مشارع اقتصادية بغزة

إسرائيل تُجبر مقدسيَيْن على هدم شقتيهما بالقدس

الجمعية العامة تتبنى 6 قرارات لصالح فلسطين بأغلبية ساحقة

وقال د . نشأت الوحيدي الناطق باسم مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة وممثل حركة فتح في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية قامت بنقل الأسير اللواء فؤاد الشوبكي المختطف منذ تاريخ 14 / 3 / 2006 إلى الحجر الصحي بعد الاحتكاك في سيارة البوسطة بأحد السجانين الإسرائيليين المصاب بفيروس كورونا أثناء نقله للمستشفى لإجراء عملية جراحية في عينه ما يبعث الخوف والقلق على حياة شيخ الأسرى أبو حازم الشوبكي وكافة الأسرى .
وأفاد أن اللواء الأسير فؤاد الشوبكي يعاني من أمراض خطيرة أصابته في السجون الاسرائيلية البغيضة في فقدان المناعة والتعرض لجريمة الإهمال الطبي المتعمد وللظروف الاعتقالية الخطيرة وهناك قلق وخوف شديدين على حياته خاصة في ظل تفشي وباء كورونا العالمي الذي أصاب أكثر من 290 من الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي وكان شيخ الأسرى الفلسطينيين الذي يقضي حكما بالسجن 17 عاما فقد شريكة ورفيقة دربه الحاجة دلال الشوبكي ( أم حازم ) في 10 / 1 / 20011 التي فارقت الحياة في إحدى مشافي المملكة الأردنية الهاشمية بعمان إثر مرض عضال لم يمهلها طويلا .
وأوضح د . نشأت الوحيدي الناطق باسم مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة وممثل حركة فتح في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية أن اللواء فؤاد حجازي الشوبكي من مواليد غزة في العام 1942 وبلدته الأصلية غزة وقد تولى لسنوات طويلة مهمة مسؤول المالية لجيش التحرير الفلسطيني وعميد الإدارة المالية في السلطة الوطنية الفلسطينية منذ العام 1994 ولقد رفضت ما تسمى بمحكمة بئر السبع المركزية في دولة الاحتلال الإسرائيلي في يوم الأربعاء الموافق 20 / 11 / 2019 وهي التي تدعي الديمقراطية والدفاع عن الحريات وحقوق الانسان طلبا كانت تقدمت به هيئة شؤون الأسرى والمحررين بإعادة النظر واطلاق سراح شيخ الأسرى فؤاد حجازي الشوبكي ( أبو حازم ) تحت حجة خطورة القضية وعدم إبداء الأسير للندم بالرغم من مرور عامين في حينها على انعقاد ما تسمى لجنة الثلث وقضاء ثلثي المحكومية التي انعقدت في الأربعاء الموافق 25 مايو 2016 .
ودعا منظمة الصحة العالمية وكافة المنظمات الدولية والإنسانية للقيام بواجباتهم والتزاماتهم في توفير الحماية والرعاية الطبية اللازمة للأسرى وحمايتهم من عربة البوسطة الحديدية ومن كل السياسات والجرائم الإسرائيلية خاصة في ظل اتخاذ دولة الاحتلال الإسرائيلية لوباء كورونا كأداة قمع للأسرى وتحويلهم إلى حقول للتجارب

شاهد أيضاً

قضية سامر العربيد…الجريمة الكاملة وسراديب الموت السرية

ما الذي جرى مع العربيد في الطريق بين رام الله والقدس على إمتداد الساعات من …

%d مدونون معجبون بهذه: