الرئيسية / شئون إسرائيلية / رئيس مجلس الأمن القومي للاحتلال يكشف: ” كان لنا في العام الماضي عمليات ليست بالقليلة في إيران”

رئيس مجلس الأمن القومي للاحتلال يكشف: ” كان لنا في العام الماضي عمليات ليست بالقليلة في إيران”

أمين خلف الله- غزة برس:

قال إيال حولتا ، رئيس مجلس الأمن القومي ومستشار الأمن القومي في كيان الاحتلال ، الليلة (الخميس) في مقابلة مع القناة ال13 العبرية : ” كان لنا في العام الماضي عمليات ليست بالقليلة في إيران”.
وفيما يتعلق بلقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن مع رئيس وزراء الاحتلال يائير لبيد ، قال حولتا إنه كان هناك لقاء ناجح بين زعيمين تربطهما علاقات جيدة.
وعن وصول بايدن المتوقع إلى السعودية ، قال: “نعمل منذ شهور على تعزيز علاقات “إسرائيل” مع دول المنطقة ، ولا شك أن المملكة العربية السعودية هي أهم دولة في المنطقة يمكن أن يكون لإسرائيل علاقات سلام معها ونحن نعمل على ذلك “.
وأضاف: “لا ينبغي للمرء الاستعجال ، فقد اختار رئيس الوزراء لبيد والرئيس بايدن الصبر وعبر الرئيس الأمريكي عن تفاؤله، وسنرى ما سيحدث في الأشهر المقبلة، و بطبيعة الحال ، كما حدث قبل اتفاقات ابراهام ، فإن الدولة التي تخطو خطوة وتدخل في علاقة عامة مع إسرائيل ، تكون خائفة وهذا ليس مفاجئا ، فهم خائفون مما ستكون ردة فعل الجمهور وفي المنطقة “.

شاهد: الاحتلال يصيب فلسطيني من ذوي الاعاقة بجروح خطيرة على حاجز قلنديا بالضفة

شاهد: الاحتلال يعدم فلسطينيا بالرصاص بالقرب من نابلس

وحول الملف النووي الإيراني قال حولتا : “لا شك في أن الإدارة الأمريكية الحالية صرحت وقالت إن هناك رغبة في العودة إلى الاتفاق النووي ومواصلة الدبلوماسية معها، ولقد مضى أكثر من عام ونصف منذ تولي إدارة بايدن السلطة ، ولم نعد للاتفاق ، وهذا يعبر عن الكثير من الأشياء حول الواقع في المنطقة”.


وأضاف أن “الرئيس بايدن قال طوال الوقت إنه يفضل حلاً دبلوماسياً ، ولكن في حالة عدم وجود حلول أخرى ، فإنه سيستخدم القوة العسكرية ضد إيران، وسمعت رئيس الولايات المتحدة يقول ذلك ، ومن تصريحاته الشهيرة أن” القوى العظمى لا تخدع – لذا عليكم ( الإيرانيين) أن تأخذ الأمر على محمل الجد “.
وعن رؤية إسرائيل للتعامل مع الملف النووي ، قال: “نحن لا نخفي قرارنا بقولنا للأمريكيين إننا نفكر بشكل مختلف أو حتى نتصرف في إيران، بما نراه مناسبا. لقد كان لنا في العام الماضي نشاطات في إيران ليست بالقليلة ، والولايات المتحدة تقدم لنا الدعم، ونحن نتصرف بشكل منطقي ومسؤول ويمكن للجميع أن يرى أن ذلك لا يضر بالعلاقة بين رئيس الولايات المتحدة وإسرائيل ، بل على العكس “.

وأضاف “خلال هذه الزيارة اختتمنا سلسلة من اللقاءات حول القضايا مع الأمريكيين أردنا طرحها، ومن الأهمية بمكان التوقيع على إعلان القدس الذي يعبر عن التزام أمريكي بأمن إسرائيل اليوم وفي المستقبل”.
وحول قضية الأسرى والمفقودين قال حولتا: “من الواضح أن شيئا ما قد حدث، حماس تختار لأسبابها الخاصة أن تنشر فيديو يظهر فيه أحد المدنيين المعتقلين في غزة حيا – ونتلقى إشارة الحياة، و أرى في ذلك إشارة من حماس ومسؤوليتي في هذا الأمر أن استنفادها ( الاستفادة منها )على اكمل وجه

شاهد أيضاً

ما هي اتفاقيات فائض الاصوات في الانتخابات الاسرائيلية وكيف يتم احتسابها ؟

أمين خلف الله – غزة برس: ما معنى اتفاقية الفائض ، كيف تقرر أي من …

%d مدونون معجبون بهذه: