الرئيسية / شئون إسرائيلية / تقييم لجيش العدو: إطلاق النار على حُدود غزة لا يُظهر تغييراً في سياسة “حماس”

تقييم لجيش العدو: إطلاق النار على حُدود غزة لا يُظهر تغييراً في سياسة “حماس”

بعد تقييم الأوضاع في جيش العدو، تقرر السماح للمستوطنين بالعودة للأعمال الزراعية قرب الحدود صباح اليوم الخميس، وإزالة الحواجز في الطرق المؤدية إلى المستوطنات المحيطة بقطاع غزة، حيث تشير تحقيقات جيش العدو بأن إطلاق النار بالأمس، والذي أصيب فيه مستوطن لم يتم من خلال تعليمات من حماس، ولكن المنفذ تأثر بتصريحاتها التصعيدية، حسبما نشرت صحيفة يدعوت أحرنوت العبرية.

وقد سمح جيش العدو حتى للعمال الذين يعملون في الحاجز تحت الأرضي والذين يعملون بالقرب من حدود قطاع غزة بالعودة لأماكن عملهم كما تمت إزالة حواجز التفتيش.

أكثر من 1800 مستوطن اقتحموا الأقصى طيلة أيام عيدهم الحانوكا

قائد شُرطة العدو السابق: في المواجهة القادمة: “فلسطيني 1948 سيقتلون اليهود”

سناء سلامة زوجة الأسير وليد دقة: ابتسامة “بنتي” ميلاد تُعادل كل القائمين على فيلم “أميرة”

وقد كشف التحقيق الذي أجراه جيش العدو بعد حادثة إطلاق النار يوم أمس حوالي الساعة 12:30 ظهراً، أن مطلق النار كان “ناشطاً متمرداً” تصرف بما يخالف تعليمات حركتي حماس والجهاد الإسلامي، والذي أدى إلى إصابة مستوطن يعمل في الحاجز تحت الأرضي- والذي يتم تنفيذه بإشراف وزارة جيش العدو – أصيب بجروح طفيفة في ساقه وتم نقله بواسطة سيارة إسعاف عسكرية إلى مستشفى برزيلاي.

وعقب إطلاق النار هاجمت قوة من الكتيبة 52 من سلاح المدرعات في جيش العدو، خمس مواقع في شمال قطاع غزة، ما أدى إلى إصابة ثلاثة مزارعين فلسطينيين بجروح متوسطة وخفيفة.

وقالت حماس بعد إطلاق النار إنه “في ضوء تزايد الهجمات التي يمارسها العدو ضد الأسرى والمقدسات وتصعيد جرائم المستوطنين بحق أبناء شعبنا بالضفة الغربية واستمرار الحصار على غزة، فمن الطبيعي ألا يستمر السلام والهدوء من جانبنا”.

ويقدر جيش العدو أن مطلق النار قد تأثر بتصريحات حماس التصعيدية ضد الكيان في الآونة الأخيرة رغم أنه لم يتغير شيء على الأرض في سياسة حماس لضبط النفس.

المصدر/ الهدهد

شاهد أيضاً

لماذا تشتري اسرائيل سفن انزال بعد 3 عقود من تخليها عنها ؟

ترجمة: أمين خلف الله ” اسرائيل هيوم” / ليلك شوبل علمت “إسرائيل هيوم” أن إسرائيل …

%d مدونون معجبون بهذه: