الرئيسية / شئون إسرائيلية / منظومة الاحتلال الامنية تتخذ عدة خطوات في ظل الخوف من إطلاق النار على نتيف هعسرا

منظومة الاحتلال الامنية تتخذ عدة خطوات في ظل الخوف من إطلاق النار على نتيف هعسرا

أمين خلف الله- غزة برس:

في ظل الخوف من إطلاق النار على مستوطنة نتنيف هعسرا ، قررت المنظومة الأمنية  للعدو  ​​نقل بوابة الدخول إلى المستوطنة على بعد كيلومتر واحد شرقًا إلى منطقة مخفية من الحدود  مع تمهيد طريق للسماح بمخرج أكثر أمانًا، وفقا للقناة ال12 العبرية.

وعلى الرغم من وجود العديد من المناقشات والجولات لمنظومة الاحتلال الأمنية  في الميدان مؤخرًا للمضي قدمًا في هذه الخطوة ، إلا أنه تم تأخيرها بسبب الحاجة إلى العثور على تمويل لهذه الخطوة

حماس اليوم قامت بتجديد موقع المراقبة الخاص بها والذي يقع قبالة مستوطنة نتيف هعسرا والذي دمرته طائرة حربية للعدو صباح امس السبت حيث رفعت حماس رايات ويافطات تحمل صور لشهداء جنين الثلاثة إضافة ليافطة كتب عليها  “اقترب زوالكم يا محتلين” باللغة العربية والعبرية

واعلن جيش الاحتلال  في أعقاب إطلاق الصواريخ على عسقلان من قطاع غزة  ليلة الجمعة  – امس السبت  أنه هاجم ورش إنتاج أسلحة وثلاثة مواقع عسكرية لحركة حماس.

لكن بعد ساعات ، قامت حماس  بإعادة بناء الموقع الذي تم تدميره من قبل الجيش ورفعت عليه الأعلام والرايات  وصعد عليه عناصر من حماس كإعلان  أنها عادت إلى العمليات الاعتيادية.

رحبت وسائل التواصل الاجتماعي الفلسطينية بتجديد موقع المراقبة ، الذي تم إنشاؤه بعد عام بالضبط من  معركة سيف القدس والتي وقعت في مايو 2021 ، وأثار غضبًا وقلقًا كبيرًا بين مستوطني الاحتلال في المستوطنات القريبة من قطاع غزة .خصوصوا مستوطنة نتيف هعسرا واليت تعرضت لهجمات كثيرة بنيران الصواريخ ورصاص المدافع الرشاشة والصواريخ المضادة للدبابات.

قَتَل أخته وأطلق النار على مسجد.. الحكم على متطرف نرويجي بالسجن 21 عاماً بعد رفض “مزاعم جنونه”

مسلمو الروهينجا: “بقينا في البحر لشهرين وكانت الجثث تُلقى من السفينة ليلا” 

في أيار (مايو) الماضي اعرب مستوطنو نتيف هعسرا عن خشيتهم بان تستخدم  حماس هذا الموقع لأطلاق النار  عليهم   لكن جيش الاحتلال  رفض مزاعم السكان وأجاب بأن الموقع بعيد.

وقال مستوطنو الاحتلال في المستوطنات القريبة من قطاع غزة أمس “هل يسخرون منا؟ بعد كل شيء ، ستصلح حماس الدمار في غضون خمس دقائق وسنكون مرة أخرى اهدافا تحت مرمى نيرانهم “. “هذا الموقع  يقع فوق منازلنا مباشرة”.

وقال مستوطن آخر “حماس أقامت موقعا بتكلفة شيكل ونصف فوق جدار إسرائيلي بالملايين أمام نتيف هعسرا و هو موقع مراقبة يشرف مباشرة على المستوطنة  وبعد ستة أشهر” يستغل الجيش الفرصة “ويقوم بإسقاط الموقع   مضيفا “ما كان يجب أن يحدث في الثانية الأولى أصبح” هدفًا “لليوم الذي طال انتظاره”.

شاهد أيضاً

كيف صنعنا بأيدنا بن غفير وسموترتيش؟

ترجمة أمين خلف الله هارتس عميرة هيس حكومة نتنياهو – بن غفير- سموتريتش هي استمرار …

%d مدونون معجبون بهذه: