الرئيسية / منوعات / بريطانيا تتحرك بعد “بصقة كورونا” القاتلة

بريطانيا تتحرك بعد “بصقة كورونا” القاتلة

قالت الشرطة البريطانية، الأحد، إن الضباط استجوبوا مشتبها به بشأن واقعة وفاة عاملة بالسكك الحديدية بمرض كوفيد-19، بعد أن بصق عليها الرجل قائلا إنه حامل للفيروس.

وقال اتحاد العاملين بالسكك الحديدية، الثلاثاء، إن بيلي موجينغا (47 عاما) التي تعمل بمكتب التذاكر في محطة قطارات فيكتوريا، إحدى أزحم المحطات في لندن، كانت تؤدي عملها في مارس، عندما بصق عليها رجل، قائلا إنه مصاب بفيروس كورونا المستجد، وسعل في وجهها، ووجه زميلة لها.

ومرضت المرأتان بعد بضعة أيام ونقلت موجينغا، التي تعاني من مرض تنفسي، إلى مستشفى ووضعت على جهاز تنفس صناعي، ثم توفيت يوم الخامس من أبريل، بعد 14 يوما من واقعة البصق.

أقرأ ايضاً:منها عقم الرجال وفشل الكلى.. 7 مضاعفات لفيروس كورونا قد تكون دائمة

أقرأ ايضاً:الترويج للمثلية والتطبيع.. هل تسببت موضوعات “مخرج 7” في إيقافه؟

أقرأ ايضاً:فيروس كورونا: ثلث المرضى يعانون من جلطات خطرة في الدم  

أقرأ ايضاً:ابتكار مادة تحمي من فيروس كورونا لمدة 90 يومًا

أقرأ ايضاً:فيروس كورونا: من ربح الملايين ومن خسر في أزمة الوباء؟ 

أقرأ ايضاً:فيروس كورونا قد يصبح مثل الإيدز.. هل رفع العالم الراية البيضاء؟

أقرأ ايضاً:المسلسلات الأضعف في تاريخهم.. دراما رمضان قد تكتب نهاية نجوم الكوميديا

وأضافت “سيستمر المحققون في جمع الأدلة والتحقيق في ملابسات الواقعة”.

وقال رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الأربعاء، إن وفاة موجينغا، وهم أم لابن في الحادية عشر من عمره، مأساوية.

وأضاف “حقيقة أنها تعرضت للاعتداء أثناء قيامها بعملها مروعة”.

المصدر/ سكاي نيوز

شاهد أيضاً

أشهر 10 قراصنة إلكترونيين في العالم

من اختراق حسابات الاستخبارات الأميركية، إلى جني ملايين الدولارات بعمليات احتيال وابتزاز عبر شبكة الإنترنت، …

%d مدونون معجبون بهذه: