الرئيسية / العالم / “شرط تركي” قبل إقامة المنطقة الآمنة في سوريا

“شرط تركي” قبل إقامة المنطقة الآمنة في سوريا

قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، الأربعاء، إن العمل على تطبيق اتفاق بين تركيا والولايات المتحدة بخصوص بلدة منبج السورية تسارع في الآونة الأخيرة، مضيفا أن مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردية لا يزالون في البلدة.
وفي كلمة خلال مؤتمر صحفي في واشنطن بعد اجتماع للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش، أوضح تشاوش أوغلو أنه لا توجد تفاصيل واضحة تذكر بشأن منطقة آمنة محتملة تأمل تركيا في إقامتها داخل سوريا.

وكرر وزير الخارجية التركي التصريح بأن أنقرة ستعارض أي منطقة آمنة سيتمتع فيها “الإرهابيون” بحماية.

وفي وقت سابق، ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، أن الولايات المتحدة طلبت من حلفائها الغربيين المساعدة في إنشاء منطقة عازلة في شمال سوريا، للحيلولة دون صدام تركي كردي ولضمان عدم عودة داعش.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين لم تسمهم، أن واشنطن تجري مباحثات نشطة مع الحلفاء الأوروبيين، وعلى رأسهم بريطانيا وأستراليا وفرنسا بشأن هذا المقترح، لكنها لم تتلقى ردا رسميا حتى الآن.

وأضافت أن المخطط يهدف إلى تجنب عودة ظهور تنظيم داعش في المنطقة، واحتمال وقوع اشتباكات بين تركيا حليفة واشنطن والقوات الكردية، التي ساعدت الولايات المتحدة في هزيمة التنظيم المتطرف.

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي أوروبي قوله إن الأوروبيين لم يعطوا جوابا نهائيا ورسميا للأميركيين لأن المفاوضات لا تزال جارية.

المصدر / وكالات

شاهد أيضاً

بايدن: مقتل أيمن الظواهري زعيم القاعدة في غارة بطائرة مسيرة

أمين خلف الله- غزة برس: أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن الليلة (الإثنين) مقتل أيمن الظواهري …

%d مدونون معجبون بهذه: